هل البحث والقراءة مفيد للأم أم مضر؟





هل البحث والقراءة مفيد للأم أم مضر؟

ينقسم الأمر لحالتين :

اولا اذا كانت الأم قلقة بدرجة زائدة فتبحث عن كل أمر صغير أو كبير يخص الطفل ، فتضل الأم الطريق و تتطرق لطرق بعيدة عن الطريق الصحيح ، فمثلا عندما تلاحظ الأم سلوك أو تصرف غريب علي الطفل فتبدأ في البحث عنه وتنظر لأكثر من تشخيص فتقوم بإسقاط لأي سلوك تراه علي الطفل و أي شئ تراه في بحثها تبحث عنه في طفلها ، فيكون الطفل طبيعي ولكن الأم قرأت عن سمات التوحد وكيف أن طفل التوحد يكون منعزل أو يتعلق بشئ بدون مبرر فتشخص الأم أي تصرف مشابه علي أنه سمه توحد و تبدأ في اعتماد هذا التشخيص فتبحث وتقرأ أكثر عن سمات التوحد وتأهيله مع أن تصرف الطفل طبيعي ولكنها ضللت من كثره البحث أو سؤال لأمهات قد تكون حاله اطفالهم مختلفه ولكن تصرف واحد متشابه يجعلها تربط بين حالة الطفلين.

ثانيا في حاله الأم التي عند ملاحظه أي تصرف أو سلوك غريب للطفل تعرضه علي طبيب مختص ليضع له تشخيص مناسب وبناء عليه تبحث أو تقرأ عن هذا التشخيص لتزيد من معلوماتها عن التشخيص الصحيح للحاله فيكون هنا البحث والقرأة مفيد للأم .

وللتوضيح ليس من دور أخصائي التخاطب أن يشخص حاله طفل ، في بعض الحالات يكون الطفل طبيعي و لكن الأخصائي يحكم عليه من رؤيته مره واحدة ، ولكن يجب عرض الطفل علي طبيب مختص ليحول الطفل لمركز تخاطب مع توصيات تؤخذ في عين الإعتبار في البرنامج المخصص للطفل .

متي يتم عمل إختبار ذكاء للطفل

من الدارج عمل إختبار ذكاء للطفل عند ملاحظه أي مشكله معه سواء كان الطفل يستطيع أن يتكلم أم لا ، ولكن إذا تم عمل إختبار ذكاء لطفل لا يستطيع التكلم يتم إلغاء الجانب اللفظي من الإختبار مما يظلم الطفل في نتيجته ، لذلك يجب العمل علي لغه الطفل قبل ذلك ، فمثلا إذا كان الطفل سنتين أو سنتين ونصف ولا يتكلم فيجب أن يحصل علي جلسات تخاطب بسيطه مع العمل في المنزل لملاحظه مدي استجابته ، فإذا تحسن و بدأ يكتسب لغه ويصدر أصوات وينفذ أوامر بسيطه ويبدأ وجود لغه استقبالية ثم لغه تعبيريه ويبدي إستجابة جيده يتم بعدها إجراء إختبار الذكاء .

لكن إذا تم إجراء إختبار الذكاء لطفل لا يتكلم يتم إلغاء الجانب اللفظي من الإختبار فيظلم الطفل لتكون نتيجته درجه صادمه ومحبطه للأهل ، ولكن الطبيعي عند تأخر الطفل لغويا يجب العمل عليتحسين الجانب اللغوي وبعد تحسنه و إكتسابه اللغه يتم إجراء إختبار الذكاء لنبدأ تحديد نقاط الضعف ونقاط القوه وتدعيم نقاط الضعف بنقاط القوه و العمل علي نقاط قصور الطفل و تأهيلها .

Post a Comment

أحدث أقدم